نبذة عن مؤسِّستي الموقع

Home / من نحن / نبذة عن مؤسِّستي الموقع

التقت أليسون ونينا في بداية العام 2017، وتطوّرت علاقة العمل التي كانت تربطهما إلى صداقة متينة قوامها اهتمام مشترك في العلاجات الطبيعية والعلاجات المكمّلة.

نينا، سيدة لبنانية، قامت بتأسيس شركة EVENTA التي تترأسها بنفسها. تعمل نينا كمستشارة في إدارة المشاريع ولها أكثر من 16 عاماً من الخبرة في مجال تصميم المناسبات الكبرى وتطوير البرامج للشركات العامة، والشركات الخاصة، والمنظمات الحكومية وغير الحكومية. بالإضافة إلى عملها مع عدد من العملاء، تحرص نينا على أن تبتكر شركتها وتنفّذ مشاريع تعود بالنفع على المجتمع.

في العام 2015، وعقب خبرتها الشخصية مع سرطان الثدي، أطلقت نينا مبادرة “أنتِ الأقوى” لتمكين النساء اللواتي يعانين من سرطان الثدي ودعمهنّ. تسلّط منصة “أنتِ الأقوى” الضوء على العلاجات المكمّلة لسرطان الثدي، وقد صُمّمت بطريقة تسهّل تبادل المعلومات والخبرات. اليوم، تتسع هذه المبادرة وتكبر لتشكّل منصة ذات مكانة هامّة تُعنى بشؤون الصحة النفسية والجسدية وتتوجّه إلى القرّاء في لبنان ودول الشرق الأوسط.

Meet The Founders of Soha WellNess Allyson Jerab Nina Abi Fadel

أمّا أليسون، فهي سيدة هولندية مقيمة في لبنان، وهي المدير العام في Momice Middle East، شركة هولندية قائمة خارج أمستردام تقدّم حلّ تواصل شامل ومتكامل للمؤتمرات والمحاضرات، وقد حازت شركتها على جائزة عالمية على ابتكارها هذا.

قبل أن تُطلق شركة Momice Middle East، كانت أليسون تعمل في مجال دعم الشركات الناشئة والنامية في بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من خلال برامج تطلقها وتنفّذها في أمديست/لبنان. بعدها عملت أليسون كمديرة عامة في منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي. وكانت أيضاً عضواً فاعلاً في عدد من المبادرات القائمة في لبنان لدعم متعهدي المشاريع، وعضواً في لجان التحكيم ضمن عدد من المسابقات الخاصة بالمبتدئين، وكاتبة مساهمة في النسخة الإلكترونية من مجلة Entrepreneur Levant.

أبصرت فكرة تأسيس موقع Soha WellNess الإلكتروني النور أثناء التعاون ما بين نينا وأليسون في مبادرة “أنتِ الأقوى” التي أطلقتها شركة EVENTA في العام 2017، وقد سلّطت الضوء على فوائد العلاجات المكمّلة لمرضى سرطان الثدي. وكان للخبرة الصحية الشخصية التي مرّت بها كلّ من نينا وأليسون، والتأثير الواضح الذي خلّفه حدث “أنتِ الأقوى” على النساء اللواتي شاركن به، وعدم وجود أي منصة تثقيفية ملائمة باللغة العربية تراعي خصائص الثقافة العربية ومعاييرها، وغياب أي برنامج حول الصحة الوقائية والعلاجات المكمّلة، أشدّ الأثر في دفع أليسون ونينا إلى دمج مواهبهما وإطلاق مشروع Soha WellNess.