8 نصائح للحفاظ على الصحة خلال فترة عيد الفصح

8 نصائح للحفاظ على الصحة خلال فترة عيد الفصح

حلّت فترة عيد الفصح، وحلّ موسم الشوكولا والمعمول، وتماماً كما هي عليه الحال في مواسم الأعياد، فهو الوقت الذي ننغمس فيه في تناول الأطعمة اللذيذة بإسراف. إلا أنه، وحتى مع تناول بيض الشوكولا أو المعمول، مازال باستطاعتكم المحافظة على صحتكم خلال موسم عيد الفصح هذا العام.

إليكم ثماني نصائح تساعدكم على التحكم بالإغراءات الكثيرة التي قد تواجهونها خلال عيد الفصح:

التخطيط المسبق

كلّ يوم، خططوا للطعام الذي ستتناولونه في اليوم التالي، حتى أن القيام بذلك بشكل أسبوعي أفضل بكثير. فإن قمتم بجدولة وجبات طعامكم ووضع خطة لها، فإنكم غالباً ستتمكنون من الالتزام بنظام غذائي سليم. حضّروا أنفسكم اليوم لغد صحي.

إملأوا البراد والخزائن بطعام صحي ووجبات خفيفة صحية حتى تتمكنوا من تناول طعام صحي عوضاً عن تناول قطعة شوكولا. أما إن دعيتم لحفل غداء أو عشاء خلال فترة الأعياد، فأحضروا معكم تحلية صحية كهدية.

حافظوا على رطوبة جسمكم

أثبتت الدراسات بأن باستطاعتكم أن تحرقوا كمية إضافية من الوحدات الحرارية عبر زيادة كمية المياه التي تشربونها، كما أن الماء قادر على السيطرة على الإحساس بالجوع. بشكل مثالي، لا بدّ وأن تشربوا ليترين من الماء كل يوم.

لا تحرموا أنفسكم

تقبلوا فكرة أنكم ستتناولون بضع حبات من بيض الشوكولا خلال فترة عيد الفصح، ولكن حاولوا التخطيط لذلك وتجنبوا سواه من الأطايب التقليدية غير الصحية.

الشوكولا: اختاروا النوعية لا الكمية

حين تسمحون لأنفسكم بالاستمتاع بحبة شوكولا من وقت إلى آخر، قوموا بذلك باعتدال وتناولوا الشوكولا الداكن لا الشوكولا بالحليب إذ يحتوي على كمية أقل من السكر وضعف المواد المضادة للأكسدة التي نجدها في الحليب بالشوكولا. إختاروا شوكولا من نوعية جيدة، ويحتوي على نسبة كاكاو تصل إلى 70% مع السيطرة على الكمية التي تتناولونها.

تجنبوا تناول الوجبات الخفيفة في ساعات متأخرة من الليل

يستمتع الكثيرون منّا بتناول وجبات خفيفة في ساعات متأخرة من الليل، إلا أنّ الدراسات قد أثبتت بأنه عند تناول الطعام في المساء، فإن الجسم يخزّن هذه الوحدات الحرارية على شكل دهون ما يؤدي إلى كسب الوزن عوضاً عن حرقها كطاقة. وإن كان لا بدّ لكم من تناول الطعام في وقت متأخر من الليل، فاختاروا وجبات خفيفة صحية كالتفاح، وبعض مقرمشات القمح الكامل مع الحمص، أو حفنة من الجوز النيء.

مارسوا الرياضة

إعقدوا العزم على ممارسة الرياضة كل يوم، ولاسيما خلال العطل حين تميلون إلى الإكثار من تناول الطعام. حاولوا أن تسيروا أو تركضوا بشكل يومي أو تمارسوا تمارين الأثقال (التي يمكن القيام بها في أي مكان). وادعوا أفراد العائلة والأصدقاء للانضمام إليكم في نشاطات خارجية.

لا تفوّتوا الوجبات

إن تفويت الوجبات يبطىء الأيض ويؤدي إلى كسب الوزن. وحين نشعر بالجوع، فنحن نميل إلى أن نتناول كمية إضافية من الطعام ونختار أول شيء نراه أمامنا (والذي غالباً ما لا يكون خياراً صحياً)، لذا، يستحسن تناول ثلاث وجبات في اليوم على الأكل كلّ يوم.

احظوا بقسط وافر من النوم

إن الحرمان من النوم هو الطريقة الأسرع لخسارة الحماسة الجسدية والفكرية. أنتم تحتاجون للنوم لتحافظوا على تركيزكم والالتزام بخطط الطعام والتمارين الرياضية التي وضعتموها. وللقيام بذلك بأفضل طريقة ممكنة، ننصحكم باعتماد روتين خاص بالنوم، يقضي بأن تتوجهوا إلى النوم كلّ يوم في الساعة نفسها. إذ يساعد ذلك على الحفاظ على الساعة البيولوجية وحسن عملها.

 

وأنتم، كيف تحافظون على صحتكم وتتفادون الإغراءات خلال فترة عيد الفصح؟ نودّ سماع نصائحكم في قسم التعليقات أدناه.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.