اضحكوا لتنعموا بصحة أفضل بواسطة يوغا الضحك

اضحكوا لتنعموا بصحة أفضل بواسطة يوغا الضحك

من منّا لا يصبو إلى مزيد من الضحك، والسعادة والفرح في حياته؟ جميعنا نحب الضحك، وكلما ضحكنا أكثر، كلما كان ذلك أفضل.

فقد تبيّن بأن للضحك خصائص شفائية؛ فهو يوحد الناس بطرق تحفّز التغييرات العاطفية والجسدية الإيجابية في جسمنا. ومن أبرز الطرق لزيادة الضحك في حياتنا، ممارسة يوغا الضحك، وهي عبارة عن سلسلة من التمارين الهادفة إلى جعلنا نضحك من دون سبب تترافق وتقنيات تنفس بسيطة خاصة باليوغا.

إليكم أبرز الأسباب التي تجعل من يوغا الضحك نشاطاً مميزاً، فيوغا الضحك:
  • يقوي جهاز المناعة لخفضه هرمونات التوتر ويزيد خلايا المناعة والأجسام المضادة المكافحة للالتهابات.
  • يساعد على تعديل المزاج بدقائق ويترك آثاره الإيجابية على المزاج اليوم بطوله.
  • إنه تمرين من التمارين الهوائية البسيطة التي ترسل الأكسجين إلى الدماغ والجسم، ما يمنحكم الطاقة اليوم بطوله، ويشعركم بالاسترخاء.
  • يحسّن علاقاتكم مع الآخرين بسبب الطاقة الإيجابية التي يزودكم بها، والتي تساعدكم على أن تتواصلوا مع الآخرين بسهولة وسرعة.
  • يساعدكم على أن تتأقلموا مع الحالات السلبية والأشخاص الذين يصعب التعامل معهم.
  • يخفض الألم عبر تحفيز إطلاق الأندورفين، وهي المواد الكيميائية الطبيعية في الجسم والتي تمنح شعوراً جيداً ومن شأنها التخفيف من الألم بشكل مؤقت.
  • يخفّف من خطر ارتفاع ضغط الدم، والأزمات القلبية، والجلطات وسواها من مشاكل القلب والشرايين لأنه يزيد من دفق الدم ويحسن عمل شرايين الدم.

ماذا يجري خلال جلسة يوغا الضحك؟

غالباً ما تستغرق جلسة يوغا الضحك ما بين 20 و45 دقيقة، وتمارس ضمن مجموعات يتراوح عددها ما بين 8 و50 شخصاً، بالرغم من إمكانية إجراء جلسات فردية خاصة مع الأشخاص الذين يعانون من الإدمان، الكآبة أو الأمراض المزمنة.

خلال الجلسة، يطلب المدرب من المشاركين عدم الكلام، حتى يستفيد كل المشاركين من الضحك المستمر غير المنقطع.

إجمالاً، تُستهل الجلسة بمقدمة صغيرة عن يوغا الضحك، تليها بعض تمارين التحمية، ومن ثم تمارين الضحك. توقعوا خلال الجلسة مزيجاً من تمارين الضحك، وتمارين التنفس والتصفيق على الإيقاع.

شعار الجلسات هو: “ادعوا حتى تحققوا ما تدعون”، إذ تبدأون الجلسة بادعاء الضحك إلى أن تدركوا في النهاية بأنكم تضحكون بكل صدق.

قد تشككون بداية فيما يحدث أو تشعرون بالإحراج أو بالسذاجة، ولكن ما إن تبدأوا بالضحك مع مجموعة من الأشخاص، سرعان ما ستجدون أنفسكم تضحكون عن حق.

فكل جلسة من جلسات يوغا الضحك هي فرصة للتنفس، واختبار الفرح والاحتفال بالحياة وفرصة للسماح للطفل الذي يعيش في داخلنا ليلهو ويلعب.

فالضحك هو فعلاً الدواء الأفضل. اضحكوا لتحسين صحتكم ومزاجكم أيضاً! ههههههه!

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.